×

كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تحسين نتائج البحث؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تريد الوصول مباشرة؟

فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

للاشتراك بالإصدارت الدورية

تقييم كفاءة 13 ألف مرشحٍ لوظائف الحكومة الاتحادية إلكترونياً عبر مشروع تعزيز كفاءة التوظيف

الأحد، 21 يوليو 2019

أعلنت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، أن نظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية "بياناتي" قيم كفاءة 13 ألف مرشحٍ لوظائف الحكومة الاتحادية إلكترونياً، وذلك منذ إطلاق الخاصية في إبريل من العام 2018، وحتى نهاية يونيو الماضي.

وتفصيلاً أوضحت شيماء العوضي مدير إدارة نظام معلومات الموارد البشرية في الهيئة أن مشروع تعزيز كفاءة التوظيف الإلكتروني يعد أحد مشاريع الهيئة الاستراتيجية، والذي تنفذه ضمن منصة نظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية "بياناتي"، مشيرةً إلى أنه أسهم إلى حد كبير في تطوير منظومة التعيين واستقطاب الكفاءات إلى الحكومة الاتحادية وضمان توافق المرشح للتوظيف مع متطلبات الوظيفة الرئيسية وفق بطاقة الوصف الوظيفي، وذلك من خلال أتمتة عمليات تقييم كفاءة المرشحين للوظائف الشاغرة في الحكومة الاتحادية، مما يعزز قدرة الجهات الاتحادية المشغلة لنظام "بياناتي"  على توظيف المواهب الأفضل كفاءة ويتيح إمكانية متابعة مؤشرات التوظيف بشكل آني وفق الخطط المعتمدة.

وذكرت أن خاصية "كفاءة التوظيف" مفعلة حالياً في كافة الجهات الاتحادية المشغلة لنظام "بياناتي"، ومن شأنها تعزيز كفاءة التوظيف في الحكومة الاتحادية، بحيث لايتحمِّل العاملون في الوزارات والجهات الاتحادية أية أعباء تشغيلية أو مهام إضافية للاستفادة منها، مبينة أن آلية عمل الخاصية تتمثل في التأكد إلكترونيا من مدى ملاءمة وكفاءة المرشحين لشغل الوظائف الشاغرة في الحكومة الاتحادية استناداً إلى المعايير التي حددتها بطاقة الوصف الوظيفي للوظيفة التي سيتم التعيين عليها وهي: (المؤهل الدراسي والتخصص، والخبرات السابقة، متضمنة سنوات الخبرة في مجال عمل الوظيفة المطلوب التعيين عليها، والكفاءات الفنية المطلوبة لشغل الوظيفة وأخيراً مدى قدرة المرشح لتولي المهام والمسؤوليات المطلوبة)، مع تحديد وزن لكل معيار من هذه المعايير.

ولفتت شيماء العوضي إلى أن آلية عمل المشروع تتمثل في إدخال مسؤولي الموارد البشرية في الوزارات والجهات الاتحادية بيانات المرشحين والمتطلبات الخاصة بالوظيفة إلكترونياً في نظام "بياناتي" وفق الإجراء المتعارف عليه، ومن ثم يقوم النظام تلقائياً بمطابقة المدخلات مع متطلبات ومعايير الوظيفة المحددة، والوصف الوظيفي الخاص بها، ومن ثم تحديد أنسب المرشحين لها، من الحاصلين على نسبة 80% فما فوق وفق المعايير.

كلام الصور:

شيماء العوضي

"انفوجرافيك" يوضح أهداف خاصية تعزيز كفاءة التوظيف في الحكومة الاتحادية، والمنبثقة عن نظام "بياناتي"

المزيد من الأخبار

للأعلى