×

كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تحسين نتائج البحث؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تريد الوصول مباشرة؟

فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

للاشتراك بالإصدارت الدورية

"الهيئة" و"الجليلة" تطلقان حملة للتكفل بعلاج رضيع كفيف

الأربعاء، 18 يوليو 2018

أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، مؤخراً، وبالتعاون مع مؤسسة الجليلة حملة خيرية جديدة ضمن مبادرة "سندهم أمانة" المجتمعية، للتكفل بنفقات علاج طفل رضيع لم يتجاوز السبعة أشهر يعاني من عتامة في قرنية عينيه منذ ولادته، وبحاجة إلى عملية جراحية عاجلة.

وفي هذا الصدد أوضحت حنان محمد بن نصيف نائب مدير إدارة الاتصال الحكومي في الهيئة، أن هذه الحملة تأتي ضمن حملة "مد العون" إحدى مبادرات الهيئة في عام زايد، التي أطلقتها تجاوباً مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" العام 2018 عام زايد، وفي ظل التعاون الإنساني القائم بينها وبين مؤسسة الجليلة بموجب مذكرة التفاهم الموقعة، مؤخراً، بين الطرفين.

وأشارت إلى أن الحملة الخيرية تهدف إلى مساعدة الطفل على استعادة نعمة البصر، ومنحه الأمل والتفاؤل بالحياة كبقية أقرانه، والتخفيف من معاناة أسرته التي لا تقوى على توفير تكاليف علاجها الباهظة.

وذكرت حنان بن نصيف أن الهيئة أشهرت الحملة على مستوى الحكومة الاتحادية؛ لمنح الفرصة لأكبر عدد من موظفي الوزارات والجهات الاتحادية للمشاركة في فعل الخير، وذلك من خلال حساباتها المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، ونظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية "بياناتي"، داعيةً كافة شرائح وفئات المجتمع لدعم الحملة، والتبرع بـ 10 دراهم عبر إرسال كلمة "سند" في رسالة نصية قصيرة إلى الرقم 4202، أو التبرع بـ 50 درهماً عبر إرسال الكلمة ذاتها إلى الرقم 4206 عبر "اتصالات" و"دو".

المزيد من الأخبار

للأعلى