×

كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تحسين نتائج البحث؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تريد الوصول مباشرة؟

فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

الاشتراك بالمجلة

"بياناتي" ينفذ أكثر من 2 مليون إجراء موارد بشرية في 6 سنوات

الإثنين، 18 ديسمبر 2017

كشفت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية النقاب عن أربعة مشاريع استراتيجية حيوية تعتزم إطلاقها خلال العام 2018 على مستوى الحكومة الاتحادية، ضمن منظومة نظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية "بياناتي"، وهي: (مشروع تعزيز كفاءة التوظيف، ومشروع الربط مع الحكومات المحلية عبر إنشاء قاعدة بيانات موحدة للموارد البشرية الحكومية على مستوى دولة الإمارات، ومشروع استكمال الربط بين نظامي "بياناتي" و"هايبريون"، الذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع وزارة المالية).

جاء الإعلان عن هذه المشروعات خلال مختبر الابتكار لمسرعات خدمات "بياناتي"، الذي عقدته الهيئة، مؤخراً، في دبي، بحضور مديرها العام سعادة الدكتور عبد الرحمن عبد المنان العور، وسعادة ليلى السويدي المدير التنفيذي لقطاع البرامج وتخطيط الموارد البشرية في الهيئة، وسعادة عائشة السويدي المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية في الهيئة، وعدد من مدراء القطاعات والإدارات في الهيئة، وجمع من ممثلي الوزارات والجهات الاتحادية المشغلة لنظام "بياناتي".

وتفصيلاً أكد سعادة الدكتور عبد الرحمن العور مدير عام الهيئة أن الهيئة تعتزم تنفيذ أربعة مشاريع استراتيجية حيوية خلال العام 2018 على مستوى الحكومة الاتحادية، وتحت مظلة نظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية "بياناتي"، وهي: (مشروع تعزيز كفاءة التوظيف، ومشروع إنشاء قاعدة بيانات موحدة للموارد البشرية الحكومية على مستوى دولة الإمارات، ومشروع استكمال الربط بين نظامي "بياناتي" و"هايبريون").

وأشار سعادته إلى أن نظام "بياناتي" يعد أحد أبرز المشروعات الاستراتيجية المطبقة على مستوى الحكومة الاتحادية، وهو بمثابة منصة ذكية لإجراءات وأنظمة الموارد البشرية المهمة في الحكومة الاتحادية، ليواكب رؤية القيادة الرشيدة، والتطور المتسارع في عمل الحكومة الاتحادية، التي تشهد حراكاً مستمراً في جميع المجالات ومن ضمنها إدارة الموارد البشرية.

وذكر أن النظام يساعد في إدارة الموارد البشرية بفاعلية وتقديم إحصاءات عامة ودقيقة عنها وهو واحدٌ من أفضل الممارسات التي تم توظيفها لخدمة وتطوير إدارات الموارد البشرية في الوزارات والجهات الاتحادية والارتقاء بأدائها وفقاً لأفضل الممارسات والمعايير العالمية، حيث يسهل الإجراءات الإدارية والعمليات المالية المرتبطة بها.

ولفت مدير عام الهيئة إلى أن نظام "بياناتي" رسخ ثقافة عمل جديدة في الحكومة الاتحادية شعارها "موارد بشرية بلا أوراق"، وأسس مرحلة جديدة في عالم التطبيقات الذكية الخاصة بإجراءات الموارد البشرية المهمة في الحكومة الاتحادية؛ حيث يساعد في أتمتة جميع إجراءات الموارد البشرية والأجور والرواتب في الوزارات والجهات الاتحادية منذ تعيين الموظف وحتى تقاعده ويرتقي بأداء الموارد البشرية.

استكمال مشروع الربط بين نظامي "هايبيريون" و"بياناتي"

من جانبها ذكرت سعادة ليلى السويدي المدير التنفيذي لقطاع البرامج وتخطيط الموارد البشرية في الهيئة أن وزارة المالية والهيئة ستستكملان خلال العام 2018، المرحلتين الثانية والثالثة من مشروع الربط الإلكتروني بين نظام التخطيط المالي وإعداد الميزانية الاتحادية الإلكترونية "هايبيريون" ونظام "بياناتي"، ويهدف إلى تطوير التخطيط المالي والتوقعات النقدية، وأتمتة الموازنة الاتحادية، بما يسهم في دعم الاستدامة المالية في الوزارات والجهات الاتحادية، وتحقيق الكفاءة في تخصيص الموارد المالية، وضمان الاستخدام الأمثل للتقنيات الحديثة.

وقالت: "بالنسبة للمرحلة الثانية من المشروع فتتمثل في تنفيذ وتفعيل الميزانية الاتحادية، حيث سيتم سحب الميزانية المعتمدة في نظام "هايبيريون" إلى نظام "بياناتي"، وتشمل شواغر التعيينات والترقيات، الأمر الذي يضمن عدم تجاوز الجهات المشغلة لنظام "بياناتي" للميزانية المعتمدة في النظام، أما المرحلة الثالثة فتتعلق بالتعديلات الدورية على نظامي "هايبيريون" و"بياناتي"، والتي تكون نتيجة طلبات التذويب والتعديل على الميزانية، بالإضافة إلى ربط النظامين مع نظام التخطيط الاستراتيجي للقوى العاملة في الحكومة الاتحادية".

قاعدة بيانات موحدة للموارد البشرية الحكومية في الدولة في 2018

وبينت سعادة ليلى السويدي أن الهيئة بدأت خطوات عملية؛ تنفيذاً لتوصيات الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، والمبادرات المندرجة ضمن محور الموارد البشرية، ومنها: (مبادرة قاعدة البيانات الموحدة للموارد البشرية الحكومية، التي تقوم فكرتها على إنشاء قاعدة بيانات موحدة للموارد البشرية الحكومية على مستوى الدولة، من خلال أنظمة الربط الإلكترونية، وبرنامج الشاشات الذكية لأنظمة الموارد البشرية، وسيتم من خلالها إنشاء شاشات ذكية لأنظمة الموارد البشرية المتكاملة في القطاع الحكومي للدولة، حيث ستقوم هذه الشاشات بتوفير بيانات ومؤشرات دقيقة وموثوقة حول واقع الموارد البشرية الحكومية في الدولة ككل، الأمر الذي من شأنه أن يسهم في دعم عملية التخطيط واتخاذ القرارات.

وأكدت أن هذا المشروع المزمع إطلاقه في سبتمبر العام 2018، سيسهم في توفير قاعدة بيانات موارد بشرية موحدة لجميع الجهات الاتحادية، بما يدعم متخذي القرار، ويذلل العقبات أمام وضع الخطط والسياسات، فضلاً عن أنه سيحفز الجهات على رفع مستوى أداء الموارد البشرية، فيها من خلال قياس مؤشرات ممكنات الموارد البشرية، وسيدعم الجهات لتحقيق متطلبات منظومة التميز الحكومي وجائزة الإمارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية.

مشروع تعزيز كفاءة التوظيف

بدورها تطرقت شيماء العوضي مدير إدارة نظام معلومات الموارد البشرية في الهيئة للحديث عن مشروع تعزيز كفاءة التوظيف في الحكومة الاتحادية، الذي تعتزم الهيئة إطلاقه مطلع العام المقبل، وترمي من خلاله إلى تطوير عملية التوظيف في الوزارات والجهات الاتحادية، وتمكينها من استقطاب أصحاب الكفاءات والمواهب، وتحقيق مستهدفات التوطين، وذلك من خلال تفعيل نظام تقييم وتوصيف الوظائف المعتمد في الحكومة الاتحادية بصورة عملية.

42 وزارة وجهة مشغلة لـ "بياناتي"

وأوضحت العوضي أن نظام "بياناتي" مشغل في 42 وزارة وجهة اتحادية، ويوجد ربط مع 14 جهة اتحادية أخرى، وأن عدد مستخدمي نظام الخدمة الذاتية بلغ قرابة 62 ألف مستخدم مع بداية العام 2017، لافتةً إلى أن عدد معاملات وإجراءات الموارد البشرية التي تمت عبر النظام منذ إطلاقه في العام 2012 وحتى أكتوبر الماضي بلغ قرابة مليونين و100 ألف إجراء، مقابل 74 ألف إجراء عبر التطبيق الذكي للهيئة FAHR.

وقدمت خلال مختبر الابتكار عرضاً سلطت من خلاله الضوء على أبرز إنجازات نظام "بياناتي" خلال الأعوام الماضية، ومنها: (مشروع مجموعات الأعمال المتعددة MBG، ونظام ناقل الخدمات المؤسسية ESB، ومشروع التوقيع الإلكتروني للوزراء والمسؤولين في الحكومة الاتحادية، ونظامي إدارة الأداء والتدريب والتطوير الإلكترونيين، والنظام الإلكتروني لتقييم وتوصيف الوظائف في الحكومة الاتحادية، وبنك البرامج التدريبية، وبنك الأهداف الذكية، وأتمتة سياسات وقوانين الموارد البشرية، ونظام التقارير الذكية، ونظام التوظيف الإلكتروني).

وكان المختبر أشبه بجلسات عصف ذهني، تم خلالها الوقوف على آراء ومرئيات ممثلي الوزارات والجهات الاتحادية حول خدمات "بياناتي"، وأنظمة الموارد البشرية المرتبطة بها، والتعرف على مقترحاتهم التطويرية للارتقاء بالخدمات التي يقدمها "بياناتي".

المزيد من الأخبار

للأعلى