×

كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تحسين نتائج البحث؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تريد الوصول مباشرة؟

فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

للاشتراك بالإصدارت الدورية

"الهيئة" تتبرع بأثاثها المستعمل لجمعية "دار البر"

الأحد، 18 فبراير 2018

سلمت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، مؤخراً، مجموعة متنوعة من قطع الأثاث المكتبي المستعمل لجمعية "دار البر"، وذلك ضمن مبادراتها المجتمعية خلال عام زايد.

وفي هذا السياق أوضحت حنان بن نصيف نائب مدير إدارة الاتصال الحكومي في الهيئة أن الهيئة سلمت جمعية دار البر كمية كبيرة من الأثاث المكتبي المستعمل، حيث ستتبرع به الجمعية للأسر الفقيرة، أو تبيعه لأصحاب الدخل المحدود بربع ثمنه الحقيقي، لدعم مشروع كفالة الأيتام وغيرها من المشاريع الخيرية التي تنفذها، مشيرةً إلى أن هذه المبادرة تأتي في إطار التعاون القائم بين الهيئة وجمعية دار البر، بموجب مذكرة التفاهم التي جرى توقيعها بين الطرفين العام الماضي.

وذكرت أن الهيئة أطلقت، مؤخراً، خطتها المجتمعية والإنسانية الخاصة بعام زايد، حيث تضمنت 30 مبادرة وفعالية مجتمعية تعتزم تنفيذها خلال العام الجاري، تجاوباً مع مبادرة "عام زايد".

وبينت حنان بن نصيف أن الهيئة تعتزم إطلاق العديد من المبادرات المجتمعية النوعية ذات القيمة المضافة والأثر الكبير، ومنها: (تأمين تدريب مجاني للموظفين في الوزارات والجهات الاتحادية ضمن مبادرة "معارف" لشركاء التدريب المفضلين في الحكومة الاتحادية، وتقديم خصومات ومزايا خاصة لموظفي الحكومة الاتحادية ضمن برنامج "امتيازات" بمناسبة عام زايد، وتفعيل التطوع التخصصي بالتعاون مع مؤسسات حكومية وخاصة، وإطلاق حملة "مد العون" التي يندرج تحتها سلسلة مبادرات تطوعية وخيرية مثل: "شتاهم دافئ"، و"سندهم أمانة"، و"ساهم في تعليمه").

 

 

المزيد من الأخبار

للأعلى